تغريم الاتحاد الروسي لكرة القدم 30 ألف فرنك سويسري بسبب شعارات عنصرية

article image

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تغريم الاتحاد الروسي لكرة القدم 30 ألف فرنك سويسري (نحو 25 ألف يورو) بسبب هتافات عنصرية رددتها الجماهير الروسية خلال مباراة ودية بين روسيا وفرنسا.

 

وجاء في بيان الفيفا أن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي وجدت بعد تحر مفصل، شمل مراجعة صور الفيديو، أن الاتحاد الروسي مذنب في الواقعة التي حدثت في المباراة التي أقيمت في السابع والعشرين من مارس الماضي.

 

كانت المباراة انتهت بفوز المنتخب الفرنسي، وصيف بطل أوروبا، على مضيفه بثلاثة أهداف مقابل هدف.

 

كان الفيفا قد قرر فتح تحقيق في الاتهامات العنصرية بعد تشبيه جماهير روسيا لنجم فرنسا عثمان ديمبلي بالقرد عن طريق إصدار أصوات وصراخ في كل مرة يلمس فيها اللاعب الكرة كما ألقى البعض من الجمهور الروسي الموز على أرضية الملعب.