علي غزال يوضح سر تغريدته الغاضبة من "عنصرية" متابعيه المصريين

article image

أوضح علي غزال لاعب فانكوفر وايت كابس الكندي، عن سبب تغريدته الأخيرة عبر حسابه الشخصي على "تويتر" حول العنصرية التي عانى منها مؤخرًا. 



وكان غزال قد نشر تغريدة غاضبة عبر حسابه الشخصي على "تويتر" بسبب تعليقات المصريين علي صورته وابنته التي نشرها حيث سخر عدد من المتابعين من كون ابنته بيضاء إلا أنه أسمر البشرة حيث رد الغزال قائلًا : " الحقيقة أنا مش بزعل من أي تعليقات نظرًا لأن عقول الناس مش زي بعض لكن للأسف اللي يزعل أن العنصرية اللي قابلتها في مصر أسوأ من كل الفترة اللي عشتها برة مصر اللي تكاد تكون منعدمة من الأساس! أسف إنما دي حقيقة".



وقال غزال، خلال تصريحاته تليفزيونية : "ما تحدثت عنه في التويتة ليس بسبب التعليقات فقط، أنا في نعمة حتى لو عدد المتابعين قليل فهذه نعمة، يأتي لي تعليقات سخيفة ولا أقف عندها لأن المتابعين كثيرين، إلا أنه يوجد سلوك غير مهذب نشأنا به منذ الصغر في السن بالسخرية من شخص بسبب لونه أو جسمه، والموضوع أصبح عادي والناس أصبحت تأخذ الأمور بضحك".



وأضاف غزال : "هذا الأسلوب يعود للتربية والجهل والتعلم، وقفت عند هذه النقطة لأنها مهمة كل واحد حر في رأيه، وعقول الناس ليست مثل بعض وفي ناس بتفهم وناس لا".